أكثر من 112 ألف شخص قيد الإخفاء القسري على يد أطراف النزاع في سوريا

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إن هناك 112713 شخصاً لا يزالون قيد الإخفاء القسري على يد أطراف النزاع والقوى المسيطرة في سوريا منذ مارس/ آذار عام 2011 حتى أغسطس/آب الحالي وجل المختفين لدى النظام السوري.

وبحسب أحدث تقارير الشبكة الصادرة، اليوم الأربعاء، بمناسبة اليوم العالمي لضحايا الاختفاء القسري فهناك ما لا يقل عن 112713 شخصاً بينهم 3105 أطفال و6698 سيدة لا يزالون قيد الاختفاء القسري منذ آذار 2011 حتى آب 2023 على يد أطراف النزاع والقوى المسيطرة سورية.
ويتصدر النظام السوري وحلفاؤه القائمة إذ يحتجز ويخفي 96103 أشخاص من بينهم 2327 طفلاً، و5739 سيدة.

وقال التقرير إن هناك 8684 شخصاً أخفاهم تنظيم “داعش” الإرهابي من بينهم 319 طفلا و255 سيدة، مشيراً إلى أن “هيئة تحرير الشام” مسؤولة عن اختفاء 2162 بينهم 17 طفلاً و32 سيدة، كما حمل فصائل المعارضة المسلحة مسؤولية اختفاء 2943 شخصاً بينهم 256 طفلاً و563 سيدة.

التعليقات متوقفه