الرئيسية / أخبار / “الجهاديون” يقطعون طريق إمداد النظام الوحيد إلى حلب
“الجهاديون” يقطعون طريق إمداد النظام الوحيد إلى حلب

“الجهاديون” يقطعون طريق إمداد النظام الوحيد إلى حلب

تمكنت قوات فصيلي جند الأقصى وإمارة القوقاز الإسلامية وقوات تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) صباح اليوم الإثنين من قطع طريق إثريا – خناصر – حلب الذي يعتبر خط إمداد قوات النظام الوحيد إلى مدينة حلب، وذلك بعد تنفيذ عملية عسكرية مشتركة، قامت خلالها قوات جند الأقصى وإمارة القوقاز بمهاجمة الطريق من جهته الغربية، أي من مناطق سيطرة المعارضة السورية في ريف حلب الجنوبي، في الوقت الذي قامت فيه قوات “داعش” بمهاجمة الطريق من جهته الشرقية أي من مناطق سيطرتها بريف حلب الشرقي.

وأعلن المركز الاعلامي المعارض في ريف حلب الجنوبي أن قوات جند الأقصى وإمارة القوقاز قد تمكنوا من السيطرة على أجزاء من قرية رسم النفل وثلاث حواجز عسكرية في منطقة تلة القرع، الواقعة جميعاً بين بلدة خناصر بريف حلب الجنوبي وبلدة إثريا في ريف حماة الشرقي لتقطع بذلك طريق إمداد قوات النظام إلى حلب.

من جانبها أعلنت وكالة أعماق التابعة لتنظيم “داعش” عن تمكن مقاتلي التنظيم من السيطرة على بلدتي الحمام والشلالة وقرى الهواز والراهب والرويهب وسم الحمد شمال بلدة خناصر على طريق إمداد قوات النظام إلى حلب أيضاً.

وتوعدت قوات النظام السوري على لسان المكتب الاعلامي في لواء القدس، المكون في معظمه من مقاتلين فلسطينيين موالين للنظام السوري، قوات التنظيمات الجهادية بـ”الهزيمة الساحقة” وبفتح الطريق مجدداً خلال نهار اليوم، وذلك بالتزامن مع شن طائرات يعتقد أنها روسية نحو ستين غارة جوية على المناطق التي خسرتها قوات النظام على طريق خناصر.

علق على هذا المقال

التعليقات مغلقة

live webcam girls
إلى الأعلى