الرئيسية / تحقيقات / صعوبات الحمل والولادة في ظل الظروف التي تعيشها المناطق المحرّرة – فريق الغربال
صعوبات الحمل والولادة في ظل الظروف التي تعيشها المناطق المحرّرة – فريق الغربال

صعوبات الحمل والولادة في ظل الظروف التي تعيشها المناطق المحرّرة – فريق الغربال

صعوبات الحمل والولادة

في ظل الظروف التي تعيشها المناطق المحرّرة

فريق الغربال

انتشرت في الفترة الأخيرة شائعات عديدة عن زيادة نسبة التشوهات الجنينية خلال الأحداث التي تشهدها البلاد، الغربال استقصت الأمر من خلال اللقاء بثلاثة أطباء متميزين في التخصص ذي الصلة في محافظتي حلب وإدلب وعادة بالإيضاحات الآتية:

لم يلحظ الأطباء زيادة في نسبة حالات التشوهات في الأجنة والمواليد، ولكن ظهرت بعض الأمراض عند النساء النازحات كالجرب والالتهابات النسائية بسبب قلّة النظافة وعدم وجود المياه النظيفة، كما زادت نسبة نقص نموّ الأجنّة بسبب قلّة التغذية والرعاية الصحية، كما زادت نسبة الولادات الباكرة بسبب الخوف والرعب وعدم توفّر الرعاية الكافية، كما لوحظ وجود حالات متعددة من فقر الدم ونقص الكلس عند معظم الحوامل، إضافة لزيادة آلام الظهر عند النساء بسبب العودة إلى الحياة البدائية في الغسيل وطهي الطعام.fl20121211zga

أما حالات الإجهاض فقد أجمع الأطباء على أنها ازدادت بشكل كبير بسبب الخوف والرعب أولاً، والتنقل المفاجئ هرباً من القصف، والإصابة بأمراض تسمّم عديدة تعود في معظمها لعدم نظافة الأغذية وعدم إجراء التحاليل المناسبة والبدء الباكر بالمعالجة منها، كما زادت حالات الإجهاض المقصود بسبب ازدياد حالات الحمل غير المرغوب به.

زادت معاناة الأم الحامل بسبب الفقر وعدم القدرة على دفع تكاليف المعاينة والعلاج، إضافة إلى قلّة عدد الأطباء نتيجة هجرة معظمهم خارج القطر، إضافة لعدم توافر الأدوية اللازمة وغلاء أسعارها في حال توافرها.

زادت حالات الولادة القيصرية كثيراً بسبب: عدم الحركة الذي يرجع إلى الخوف من النزول إلى الشارع بسبب القصف، ورغبة الحامل بإنهاء حملها في فترة النهار بأي شكل حتى لو كان بالقيصرية خوفاً من حدوث ولادة إسعافية ليلية وعدم التمكن من الذهاب إلى المستشفى ليلاً.

كما أن هناك الكثير من حالات الولادة الذاتية في المنزل وخاصة ليلاً، وعلى أيدي غير اختصاصية، وقد أدّى ذلك في بعض الحالات إلى موت الوليد بسبب عسر الولادة إضافة إلى حالات النزف الناجم عن عطالة رحمية بسبب عدم أخذ المقبّضات أو حدوث حالات تمزّق في عنق الرحم.

ونصح الأطباء الذين التقيناهم بتجنّب الحمل في ظل الظروف غير المستقرة التي يعيشها البلد، ومراجعة أقرب مركز صحي بشكل متردد أثناء الحمل ولو مرة واحدة كل ثلاثة أشهر، وترتيب أمور الولادة بشكل مسبق بالتعاون بين الأهل والطاقم الطبي، بالإضافة طبعاً إلى اتباع النصائح الطبية التي يقدمها الطبيب أثناء فترة الحمل للوصول لنتائج جيدة لكل من الأم والجنين.

علق على هذا المقال

التعليقات مغلقة

live webcam girls
إلى الأعلى