الرئيسية / منوعات / صحة وتغذية / أوراق الزيتون: م. سلطانة محمد
أوراق الزيتون: م. سلطانة محمد

أوراق الزيتون: م. سلطانة محمد

أوراق الزيتون

إعداد وترجمة: المهندسة الغذائية سلطانة محمد

 oliv

كان الفراعنة أول من استخدم أوراق الزيتون في الطب، وكانت عندهم رمزاً للقوة السماوية. أما خصائص أوراق الزيتون الطبية فتعود معرفتها إلى أوائل 1800 عندما استخدم شراب الأوراق المسحوقة لمعالجة الحمى. وقبل عقود قليلة، استعملت أوراق الزيتون الخضراء في الشاي لعلاج الملاريا. أما في الطب العربي التقليدي فيستعمل مغلي أوراق الزيتون لتنظيم نسبة السكر في الدم والسيطرة على مرض السكري وقد أيّدت الدراسات الحديثة هذا الاستخدام، وفي عام 1995 دخلت أوراق الزيتون في عالم الصناعات الدوائية وظهرت في الأسواق الغربية كريمات ومراهم وكبسولات تحتوي مستخلص أوراق الزيتون.

فوائد مغلي أوراق الزيتون:

–   يزيد من إنتاج الجسم لمادة thermogenin وهي المادة التي تساعد على حرق الدهون بكفاءة أكثر وبالتالي يعمل على تخفيض الوزن.

–   يحتوي على مركب oleuropein الذي يُعدّ من أقوى مضادات الأكسدة في الطبيعة، مما يعيق أكسدة الدهون فيخفّض بذلك من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية ويخفّض الكوليسترول في الدم.

–   يساعد في تخفيض ضغط الدم الناجم عن تصلّب الشرايين ويساعد على حماية القلب من انسداد الشريان التاجي بسبب دوره في تمييع الدم.

–       هو مصدر للسينكونين وهو العامل المضاد للملاريا، كما يعتبر خافضاً قوياً للحرارة.

–   يفيد في علاج التهاب المعدة ويخفف آلامها من خلال وقف تشنجات العضلات فيها بسبب تأثيره على العضلات البيضاء ويمنع زيادة حموضة المعدة.

–       يساعد في القضاء على حب الشباب بشكل نهائي ويطهر الجلد ويمنع تشكل التجاعيد ويعطي للجلد إشراقة ونضارة.

–       دوره في الحماية من الإشعاع: أثبتت التجارب التي أجريت على الحيوانات أن مغلي أوراق الزيتون يحمي خلايا الحمض النووي من التلف الناجم عن الأشعة السينية عندما يؤخذ قبل أو بعد العلاج. حيث تقوم مضادات الأكسدة بإطفاء الجزيئات المشحونة مما يؤدي إلى حماية الخلايا السليمة. والأمر نفسه قد ينطبق على أنواع الإشعاعات الأخرى.

–   يمنح الجسم طاقة ويقلل من التعب المزمن الناتج عن تراكم السموم، ويحول دون إنتاجها مما يُشعِر الإنسان بالنشاط والحيوية.

–   يدعم مناعة الجسم، فهو مضاد للبكتريا والفطريات والطفيليات والفيروسات حيث يعمل على احتواء العدوى الفيروسية ومنع انتشارها وذلك بفضل مادة البوليفينول والفلافونيد ومركب Oleuropein وحمض elenolic الذي ليس له أية آثار جانبية سلبية.

–       يفيد في ضبط نسبة سكر الدم والسيطرة على مرض السكري.

–   هو مصدر جيد لمركبات الأبيغينين المضادة للسرطان والتي تعمل على الحد من نشاط الجذور الحرة للخلايا في الجسم وبذلك يساعد في الوقاية في من السرطان.

–   فعال في معالجة التهابات المسالك البولية ويعتبر مدرّاً للبول فيعمل على تقليل المياه والسموم في الجسم ويخلصه من حصيات الكلى.

–   أشارت بعض الدراسات الغربية إلى فائدة استخدام مسواك مصنوع من أغصان الزيتون في علاج التهابات اللثة ومنع تسوس الأسنان وإزالة رائحة الفم الكريهة والتخلص من طبقة البليك.

–   كما تشير بعض الدراسات الحديثة إلى امتلاكه فوائد عديدة في علاج الأنفلونزا ونزلات البرد والتهابات الرئتين والتهاب السحايا والأمراض الزهرية والسيلان والتهاب الكبد B والسل وحمى الضنك والإسهال الشديد ويخفف من النقرس وآلام الروماتيزم.

–       توصي بعض الدراسات بأخذ فنجان من مغلي أوراق الزيتون يومياً كنوع من الوقاية ولتعزيز المناعة.

طريقة تحضير المغلي:

ما يملأ كفيك من ورق الزيتون يُغلى مع ليتر ماء لمدة 3 دقائق ثم يُصفى.

علق على هذا المقال

التعليقات مغلقة

live webcam girls
إلى الأعلى