الرئيسية / منوعات / صحة وتغذية / أول أكسيد الكربون … القاتل الصامت
أول أكسيد الكربون … القاتل الصامت

أول أكسيد الكربون … القاتل الصامت

 co


الماهية:

 

غاز سام عديم اللون والرائحة والطعم، ينتج من الاحتراق غير الكامل للحطب والنفط ومن إشعال مواقد الفحم في أماكن مغلقة ومن التبغ بمختلف أنواعه، ويرتبط بكريات الدم بقوة تزيد بـ 230 ضعفاً عن قدرة الأكسجين على الارتباط بها، مما يسرّع من عملية إزاحـة الأكسجين ومن ثم التسمم، ويستسلم الذين يستنشقونه إلى النوم دون أن يدركوا أنهم في خطر. إن كل شيء في هذا الغاز يحدث بصمت، لكن المشكلة أنه لا يرحل بصمت، فقد يتسبب بضمور في الأعصاب وخلايا المخ نتيجة التعرض له على المدى الطويل.

التأثيرات والأعراض:

تظهر الأعراض على الحيوانات والأطفال قبل الإنسان الب

 

الغ لأن نشاطهم أكثر، وعند التعرض لمعدلات ذات تركيزات بسيطة منه؛ يتم تشخيصها خطأً على أنها أعراض أنفلونزا وأهمها: الصداع والدوار وعدم القدرة على التحكم والسيطرة والغثيان والإرهاق. كما أن التعرض المستمر له يسبب الإصابة بحساسية الجيوب الأنفية أو الالتهابات الرئوية، أما أهم مظاهر التعرض لكميات كبيرة منه فهي: ضعف عام واختلال في النظر والتركيز والإغماء والتهيؤات وقد تنتهي بالوفاة، كما قد تظهر أعراض مرضية بعد أشهر من التعرض البسيط له كالنقص في قدرات الذهن أو تدهور حركات الجسم أو القدرة على التحكم في التبول أو الاكتئاب أو التصـرفات غير الطبيعية وغيرها.

الإجراءات الوقائية:

– تنظيف المداخن وتمديدات المدافئ دورياً.

– عدم الإكثار من المواد البترولية في إشعال الحطب.

– عدم رمي مخلفات الحطب حتى يتم التأكد من انطفائها بشكل تام.

– عدم تشغيل المولد الكهربائي، أو أي محرك يعمل بالبنزين في الأماكن المغلقة بما في ذلك السيارة.

– عدم ترك محرك السيارة دائراً عند إيقافها في مكان مغلق أو شبه مغلق.

– الامتناع عن التدخين.

الإجراءات العلاجية:

– الخروج إلى الهواء الطلق عند الشعور بعوارض التسمم.

– الحد من حركة المريض ونشاطه وتوفير الراحة له.

– إعطاء الأكسجين من خلال الكمامة للمصاب يعمل على تقصير مدة تأثير الغاز من 350 دقيقة إلى 80 دقيقة، كما أن استعمال الضغط العالي للأكسجين يخفّض مدة تأثير سمية الغاز من 350 دقيقة إلى 20 دقيقة فقط.

علق على هذا المقال

التعليقات مغلقة

live webcam girls
إلى الأعلى