الرئيسية / منوعات / صحة وتغذية / الفوسفور الأبيض … حقد لاينطفئ
الفوسفور الأبيض … حقد لاينطفئ

الفوسفور الأبيض … حقد لاينطفئ

الماهية:
الفوسفور الابيض

مادة شمعية شفافة وبيضاء، لها رائحة تشبه رائحة الثوم، تتفاعـل مع الأكسجين بسرعة كبيرة منتجة ناراً ودخاناً أبيضاً كثيفاً. وعند تعرض جسم الإنسان للفوسفور الأبيض يحترق الجلد واللحم فلا يتبقى إلا العظم. كما أن استنشاق هذا الغاز بكثرة يؤدي إلى ذوبان القصبة الهوائية والرئتين، كما يتسبب بحروق لاذعة في الوجه والعينين والشفتين.




الفوسفور الابيضالتأثيرات والأعراض:
هذه الأعراض نسبية تتوقف على مدة التعرض وكميته، إلا أن أهمها: التهاب ملتحمة العين، تهيج الأغشية المخاطية، التدميع المتواصل، تسارع نبض القلب، السعال المتواصل مع صعوبة في التنفس، حروق في الجلد من الدرجة الثانية والثالثة يطغى عليها اللون الأصفر مع انبعاث للحرارة ورائحة الثوم، صداع، نوبات صرع، ارتباك، غيبوبة، تقيؤ، إسهال، انبعاث رائحة دخان من القيء والبراز.

الإجراءات الوقائية والعلاجية:

أ- الاستنشاق:الفوسفور الابيض
استخدام الكمادات الرطبة على الأنف ونقل المصاب إلى مكان جيد التهوية مع ضرورة إعطاء أكسجين 100% واستخدام جهاز التنفس إن لزم مع إعطاء الأدوية التي توسع القصبات.

ب- الجلد:

  • غسل العين إذا تعرضت للإصابة بكميات وفيرة من الماء الدافئ لمدة 15 دقيقة مع ضرورة إبقائها مغطاة بكمادات رطبة.
  • إزالة الفوسفور العالق بالجلد باستخدام ملقط مع مراعاة عدم استخدام اليد المجردة مع الغسل المتواصل بالماء.
  • يجب عدم استخدام المراهم أو الكريمات الدهنية لأنها ستزيد من امتصاص الجسم للفوسفور.
  • الفوسفور الابيضيجب إزالة الملابس الملوثة مع غسل الجسم بكميات وفيرة ومتواصلة من الماء، ووضع كمادات مبللة على القطع العالقة لمنع اشتعالها لحين إزالتها جراحياً.
  • يمكن استخدام مرهم يحتوي مادة سلفاديازين مرتين يومياً. كما يمكن استخدام المراهم التي تحتوي على المضادات الحيوية بالتزامن مع السلفاديازين.
  • استئصال الجلد المحترق كاملاً جراحياً مع مراعاة ترك الفقاعات المليئة بالسائل الناتجة عن الحرق مما يسرع من عملية الشفاء.
  • الشفاء بطيء ويحتاج فترة قد تصل إلى شهرين للشفاء التام.

 

 

 

علق على هذا المقال

التعليقات مغلقة

live webcam girls
إلى الأعلى